أنت غير مسجل فى اسم منتداك . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
المدير
المدير
الدولة : دولة الإمارات العربية المتحدة
التكريمعضو
ذكر
عدد المساهمات : 877
نقاط : 4629
المزاج : LEGEND
***
PIN : 29FA857F
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://3kefna.lolbb.com

الحاوية الحائرة (مكافحة المخدارات)

في الجمعة ديسمبر 16, 2011 7:05 pm





الحاوية الحائرة


أصل الخبر



20/11/2011



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







المؤتمر
الصحفي




لسعادة
اللواء/ عبد الجليل مهدي محمد العسماوي




مدير
الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي




عملية:
الحاوية الحائرة







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






عقد سعادة اللواء عبد الجليل مهدي
محمد العسماوي مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي يوم أمس مؤتمراً
صحفياً التقى فيه مع مختلف وسائل الإعلام في الدولة، حضره العقيد/ خالد صالح
الكواري نائب المدير العام ، وعدد من مديري الإدارات ورؤساء الأقسام. كشف من خلاله
عن تمكن فريق العمل المكلف بعملية الحاوية الحائرة المكون من مديري إدارتي : المكافحة
الدولية، والمعلومات المركزية، وعدد من الضباط وضباط الصف من إحباط عملية تهريب
دولية كبيرة للمخدرات في التاسع من أكتوبر الماضي، وصفها سعادته بالنوعية، حيث
تفوقت فيها الخبرة العملياتية لفريق العمل الذي قام بتنفيذها، إذ تمكن عناصره من
اكتشاف المخبأ السري في الحاوية التي تحمل المخدرات على الرغم من مرور الباخرة
باربعة موانئ دولية ، ولم يتم اكتشافها.








الحاوية المشبوهة




وعن حاوية السموم قال سعادته : إن ملكيتها تعود لإحدى الشركات التجارية في
الباكستان، والشحنة التي في داخلها عبارة عن برادة حديد ، خرجت من ميناء قاسم
الباكستاني بتاريخ: 23/07/2011 متوجهة الى
ميناء صلالة في سلطنة عمان ، ثم ذهبت الى طنجة بالمغرب وبعدئذ ميناء تينكان في
نيجيريا، وحلت أخيراً في ميناء جبل علي يوم السبت
08/10/2011، وعلى أن تعود من دبي إلى الميناء الذي خرجت منه " ميناء
قاسم " في 12/10/2011








فريق العمل واكتشاف المواد المخدرة



بعد تلقي إدارة المكافحة الدولية
لمعلومات استخباراتية أكيدة من مصادر موثوقة، تفيد بوجود حاوية محددة على إحدى
البواخر اللبيرية في ميناء جبل علي، تحتوي على كمية كبيرة من المخدرات. ومراجعة
المعلومات الواردة من قبل الجهات المختصة في كل من إدارة المكافحة الدولية، وإدارة
المعلومات المركزية، والتاكد من صحتها، تم تشكيل فريق عمل للعملية ، أعقبه انتقال
سريع من رجال الفريق إلى موقع الهدف، اتخذت بعده سلسلة من الخطوات والإجراءات التي
من شأنها أن توفر مستوى عالياً من التنسيق المحكم بين عناصر الفريق والجهات
المختصة في الميناء.




فأخضعت بيانات الباخرة والحاوية
المشبوهة للتدقيق والمراجعة من قبل رجال الفريق ، وكانت جميع المعطيات المتوفرة
عنهما صحيحة، وتؤكد خلو الحاوية من أي مواد ممنوعة.




بتاريخ 9/10/2011 اتخذ القرار
بإنزال الحاوية من على ظهر الباخرة، لفتحها وتفتيشها.




وجاءت نتائج التفتيش الأولي للحاوية
سلبية، إذ لم يتم العثور على أي مواد ممنوعة داخلها.




إلا أن ثقة هؤلاء الرجال بأنفسهم من
حيث صحة المعلومات التي بين أيديهم، والخبرة العملياتية التي يتمتعون بها،
وكفاءتهم العالية في الكشف عن أماكن الإخفاء وطرق التخفي ، جعلتهم يزيدون من تعميق
عمليات البحث والتحري عن المخبأ الذي أخفى فيه المهربون المخدرات، مستخدمين في ذلك
خبراتهم العملية في طرق الإخفاء التي أثبتت الوقائع أهميتها وجدواها حين تم اكتشاف
فريق العمل للمكان السري الذي أخفى فيه المهربون المخدرات بطريقة عالية الاحتراف،
في مكان سري عصي على الكشف عنه بسهولة.








الحدس الشرطي والنتائج



لقد حفزت النتائج السلبية لعمليات
البحث والتحري الأولية التي قام بها فريق العمل، أحد عناصر الفريق لاستخدام الحدس
الشرطي، فتوجه إلى إحدى القواعد الخشبية التي ترقد عليها أكياس برادة الحديد في
الحاوية، ثم قام بمعاينة إحداها، فشعر بأن ثمة شيئاً غير طبيعي في هذه القواعد ،
فقام بفتح إحدى أرجل هذه القواعد فوجدها
مجوفة من الداخل ومحشوة بمادة الهيروين المخدرة ، ما جعل أفراد الفريق ، يسارعون
إلى تفتيح جميع أرجل القواعد الخشبية الموجودة تحت البضاعة. ويستخرجون ما فيها من
مادة الهيروين التي بلغ وزنها الإجمالي ما يقرب من 130كغ ، بقيمة إجمالية تقرب من 10ملايين درهم.




انتهت العملية بإرسال الكمية
المضبوطة من الإدارة العامة لمكافحة المخدرات إلى النيابة العامة بدبي لاتخاذ
القرار القانوني المناسب بشأنها.








جرائم المخدرات ومصادر القوة للسيطرة عليها



وبخصوص واقع جريمة المخدرات في دولة
الإمارات، فقد اعتبرها من الجرائم الطارئة وليست المستقرة ،وأما على المستوى
العالمي فقد أكد سعادته على أهمية تجميع
الجهود وتكثيفها والتنسيق مع جميع الأجهزة والمنظمات والجهات الدولية والعالمية
المعنية بمكافحة المخدرات لمحاصرتها، وخفض الطلب عليها إلى أقل حدود ممكنة، والحد
من انتشارها ومن تبعاتها السلبية ذات الأضرار الجسيمة والمدمرة للحياة الإنسانية
السوية والنظيفة .




ومن جانب آخر فقد عزا سعادته مصادر
القوة والقدرة العالية من السيطرة والتحكم التي تتمتع بها الأجهزة المختصة بمكافحة
المخدرات في الدولة إلى الاستراتيجيات العميقة لوزارة الداخلية ، حيث تعكس هذه
الاستراتيجيات والرؤى الجهود الكبيرة، والدعم غير المحدود من قبل معالي الفريق سمو
الشيخ سيف بن زايد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، لمختلف الإدارات المعنية
بمكافحة المخدرات في الدولة سواء كان ذلك على مستوى تقديمه للتوجيهات والنصائح
الحكيمة لهم، أو من خلال تعزيز قدرات هذه الإدارات بالدعم المباشر لها والذي من
شأنه أن يرتقي بأهلية العاملين فيها، وبالإمكانات المادية لتلك الإدارات بما
يجعلها قادرة على تأدية مهامها على أكفأ وجه ممكن.








الشكر والثناء



في الختام هنأ اللواء عبد الجليل
مهدي القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة بالعيد الوطني الأربعين، و أعرب
عن شكره وتقديره لمعالي الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير
الداخلية، ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم قائد عام شرطة دبي، وسعادة نائبه اللواء
خميس مطر المزينة مثمناً الدعم والتشجيع اللذين تتلقاهما الإدارة منهم .




كما توجه بالتهنئة والشكر لجميع
أفراد فريق العمل على نجاحهم في إحباط العملية، وقال في هذا الشأن : إن العملية إضافة
جديدة لما أنجزته شرطة دبي في مجال مكافحة المخدرات هذا العام.




وأثنى سعادته على الدور الهام
والجهود الفعالة لكل من المعنيين بمكافحة المخدرات في وزارة الداخلية، وضباط
الارتباط الدوليين والإدارات المختصة بمكافحة المخدرات في دولة الإمارات على
تعاونهم جميعاً وتنسيقهم الدائم بهدف التصدي وبكل حزم، لأصحاب النفوس الضعيفة
والشريرة من تجار ومهربي ومروجي المخدرات، الذين أبعدهم جشعهم عن كل غاية نبيلة
وهدف سام من شأنه أن يرقى بحياة الإنسان، لا أن يهدمها.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى